أحكام يومية

حكم اعتكاف الليالي الوتر فقط من شهر رمضان.

السؤال

هل يجوز لي أن أعتكف الليالي الفردية من شهر رمضان لأنني لا أستطيع اعتكاف العشرة كاملة بسبب أني متزوج حديثًا وزوجتي تبقى لوحدها في بيتي مع أنني أسكن بجوار أهلي؟

الجواب

الحمد لله،
الأفضل أن يعتكف المسلم العشر الأواخر كلها، اقتداء بالنبي ﷺ، فقد روى البخاري ومسلم عن عائشة رضي الله عنها: أَنَّ النَّبِيَّ ﷺ كَانَ يَعْتَكِفُ الْعَشْرَ الْأَوَاخِرَ مِنْ رَمَضَانَ حَتَّى تَوَفَّاهُ اللَّهُ. رواه البخاري (2025) ومسلم (1171).
وإذا لم يمكنه اعتكاف العشر الأواخر كلها، واقتصر على بعض أيامها أو لياليها فلا حرج في ذلك، وقد روى البخاري أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه نذر أن يعتكف ليلة في المسجد الحرام، فأمره النبي ﷺ بالوفاء بنذره. رواه البخاري (2042) ومسلم (1656) ففيه دليل على صحة اعتكاف ليلة.
وقد سبق أن الاعتكاف لا حد لأقله، والذي ينبغي هو الاجتهاد في العبادة في هذه العشر، والتزود منها بقدر الاستطاعة.
والله أعلم.
موقع الإسلام سؤال وجواب – رقم الفتوى 93998

اقرأ أيضا

إغلاق